تحديثات
بحث سريع
بحث سريع في الأخبار :

فيديو.. والدة بائع الجرائد “محمد” الذي تمنى الموت تكشف آخر لحظاته

"مثلا يعني أموت"، كانت تلك أمنية الطفل بائع الجرائد محمد الغز، الذي كانت ملامح الحزن تغطي وجهه في إحدى المقابلات...
Review: 5 - "فيديو.. والدة بائع الجرائد “محمد” الذي تمنى الموت تكشف آخر لحظاته" by , written on 22-12-2016
"مثلا يعني أموت"، كانت تلك أمنية الطفل بائع الجرائد محمد الغز، الذي كانت ملامح الحزن تغطي وجهه في إحدى المقابلات...
فيديو.. والدة بائع الجرائد "محمد" الذي تمنى الموت تكشف آخر لحظاته  "/> ">
نبض الوطن
فيديو.. والدة بائع الجرائد "محمد" الذي تمنى الموت تكشف آخر لحظاته

فيديو.. والدة بائع الجرائد “محمد” الذي تمنى الموت تكشف آخر لحظاته

نبض الوطن :
“مثلا يعني أموت”، كانت تلك أمنية الطفل بائع الجرائد محمد الغز، الذي كانت ملامح الحزن تغطي وجهه في إحدى المقابلات الصحفية، حين عبر فيها عن تعبه من الحياة ومن العمل في الطرقات؛ ليوفر لقمة العيش لأسرته.

تحققت أمنيته وودع عام 2016 حين سقط من الطابق الرابع، بحثاً عن الخشب ليشعل ناراً للتدفئة.
 تروي والدته: “من آخر مقابلة تلفزيونية العام الماضي لم يبع محمد الجرائد”.
أضافت: “كان يمارس حياته الطبيعية، يحرج ويلعب ويأخذ مصروفه، وطلب مني عدة أشياء نفذتها له”.
وتحدث أحد أقاربه وشاهد عيان على الحادثة: “كان محمد يجمع الحطب لإشعال النار، فانزلقت رجله عن حافة سطح البناية، وتم نقله إلى المستشفى إلا أنه فارق الحياة”.
وقال: “إن الأوضاع المادية صعبة جداً لأسرته، ونظراً لذلك لم تتمكن الأسرة من بناء سور عالٍ لسطح منزلهم”.
اسم المصدر : "دنيا الوطن"
  • اخبار قد تهمك
  • المزيد من الكاتب
  • اخبار ذات صلة

Send this to friend